موت محقق يواجه 20 الف مدني في الشرقاط...من المسوؤل ؟ 

2017 03 16 14896844329833 1ssd6cagnbjm691l14h75ea59mge8s16mppdx679qqsc

تواصل القوات المشتركة سياستها التعسفية ضد مناطق بعينها حيث يتعرض اهالي قضاء الشرقاط في محافظة صلاح الدين الى الحصار الحكومي والقصف العشوائي ما يجعلهم يواجهون موتا محققا بحسب ما اكد المرصد العراقي لحقوق الإنسان في تقرير له .
وقال المرصد العراقي لحقوق الإنسان، إن “الموت يهدد حياة 20 ألف مدني في الشطر الشرقي من قضاء الشرقاط، شمالي البلاد، نتيجة الحصار على السكان”.
واوضح المرصد ان “الجوع يفتك بالمدنيين هناك (الشرقاط) وأسعار المواد الغذائية تواصل ارتفاعها حتى بلغ سعر لتر زيت الطعام إلى 40 دولاراً تقريباً (بدلاً من نحو دولار ونصف الدولار) بينما بلغ كيلو الغرام من السكر 90 دولاراً (من نصف دولار”.
وأضاف المرصد أن “جميع المواد الغذائية والسلع الاستهلاكية والأدوية متوفرة لكن أسعارها باهظة، مما دفع كثيرين إلى طبخ الحشائش كوجبة غذائية بديلة”.
وبين المرصد ان “أكثر من عشرين ألف مدني مهددون بالموت بسبب الحصار المفروض عليهم منذ الخامس عشر من حزيران/يونيو 2016”.

  • قراءة 155 مرات
الدخول للتعليق