تكريم السيد ثائر المهداوي ممثل لجنة العلاقات الخارجية والدولية في الهيئة الدولية لمقاطعة النظام الايراني

f9ea45b2 4aa5 4ae8 9933 0c271976fa67

 

تم يوم امس الاحد 31/3 في مدينة روتردام الهولندية تكريم ممثل لجنة العلاقات الخارجية والدولية في الهيئة الدولية لمقاطعة النظام الايراني السيد ثائر المهداوي من قبل رئيس حزب العمال الهولندي السيد ستيف فليسخور على جهوده ومشاراكاته في نشاطات وفعاليات حملة الحزب الانتخابية في مدينة روتردام، وقد حضر التكريم عدد كبير من اعضاء حزب العمال الهولندي.

وتحدث السيد المهداوي في كلمة قصيرة وقال ان تكريمي بالافضل في اللجنة الانتخابية لمدينة روتردام هو تكريم لكل اعضاء اللجنة وان القيمة المعنوية التي يمنحك اياها التكريم تجعلك تصر على تقديم المزيد من العطاء لابناء مدينتك وللانسانية جمعاء لذا ادعو كل شخص ان يخصص جزءا من وقته للعمل الانساني والمجتمعي. علما ان السيد المهداوي عضوا بارزا في حزب العمال الهولندي.
مبروك اخ ثائر

قادمون بوحدتنا من اجل انهاء وجودكم

قادمون بوحدتنا من اجل انهاء وجودكم

0ee27608 1aca 4a53 95aa 8c1fd8ee97a4

د.راهب صالح

في وسط هذا المعترك الذي نقف فيه جميعا من اجل التصدي للارهاب الذي تطلقه حكومة ملالي ايران على منطقة الشرق الاوسط والخليج العربي والذي راح ضحيته بلدان لها سيادة وحدود ومواقف، اصبحت اليوم خاوية على عروشها، ومنهم بلدي المحتل العراق .
فكان ماكان ولكن الوطنيين في بلدي هم الكثر والاغلبية وبعد صراعات ومقاومة ومحاربة كل وطني داخل البلاد وخارجها لأسباب معروفة لدى الجميع، وجب علينا الفداء من اجل اعادة اوطاننا المسلوبة.
فحين احتل الامريكان العراق عام 2003م، بحجج واهية وكاذبة اسسوا نظام حكم جديد من خلاله سيطرت ايران المتمثلة بأحزابها الدينية على مقاليد السلطة في العراق، هذا النظام المسمى بالديمقراطي ومن خلاله اخذ يطلق عليه الامريكان والسياسيين الحاليين بالعراق الجديد، فلا غرابة في ان يحافظ الامريكيون على منجزهم الذي يعد منجزا كارثيا لنا لانه بكل بساطة نتاجهم وبالتالي كان التصور لدى الجميع انهم يحاربون من لم يشترك فيه وهم الوطنيون والقيادات السابقة في البلد وقادة الجيش وجميع الكفاءات والمثقفون، نعم حورب الجميع ومنهم من قتل ومنهم من هجر وخطف الى غيرها من الامور التي تخل بجميع القوانين الدولية الخاصة في الحروب وحقوق الانسان، لكن ما حصل ويحصل في عام 2019 قد قلب الموازين وخلق نظرية مفادها (ان الامريكان يحمون النظام وليس اشخاص النظام)، فوجدت المعارضة الوطنية ارضا لها في امريكا لتقيم عليها مؤتمراتها لتنقل الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها الاحزاب والمليشيات الدينية الايرانية في العراق الى الاوساط السياسية والشعبية الامريكية بصورة مباشرة وكما يقال ( face to face)،من اجل تحمل مسؤولية فعلتهم، هذا التحول اوجب على الجميع وهنا اقصد (المعارضة الوطنية) وعلى رأسهم حزب البعث العربي الاشتراكي من التوحد وان تزال كلمة " أنا" و "نحن" بصيغة المجتزء والتي يطلقها بعض المتملقين الذين يعتاشون على دور الوطنية وصفة النضال وهم عالة على العملية برمتها، وليكون الهدف من اقامة المؤتمرات والتجمعات الوطنية انتاج معرفي لعرض الحقائق وما آل اليه وضع الشعب العراقي والعراق كدولة امام المجتمعات الدولية من اجل تكوين فعل وقرارات نواجه به التحديات المستقبلية والمتنوعة وليكن في مدركات الجميع ان اي نجاح يحقق هو مكسباً كبيراً للعراق ولشعب العراق وللمنظمين والمشاركين من خلال استطاعتهم ايصال ما يبغون ايصاله الى الجهات المعنية وحتى للبلد الذي يعقد فيه.
لذلك نؤكد على اهمية التنظيم لانه المخرج الاساسي والمرئي لهذا الحدث الوطني الشامل، كون المؤتمر السيئ الإعداد والتنظيم قد يؤثر سلباً على الاهداف التي وجد من اجلها وعلى علاقة المشتركين، بل قد يؤثر على سمعة المتواجدين برمتهم في المجتمع وامام شعوبهم.
هنا يجب ان تكون رئاسة المؤتمر وتنظيمه امانه تعطى لمن يحفظ هذه الامانة، وان يحقق الاهداف العامة المخطط لها مسبقا لا ان نرى اهدافا شخصية طاغية على المؤتمر ومقرراته، فهذا مؤشر حقيقي لفشل ذريع للمؤتمر.
ليكون في معلومنا جميعا ان مؤتمراتنا هذه والتي تنضوي تحت مظلة المعارضة كلها مشاريع وطنية وأهم خطوة في هذه المشاريع هو التخطيط المسبق المدروس الذي يقلل من عنصر المفاجئة، وكذلك اختيار المشاركين وفقا لخلفياتهم الحقيقية وليس ما يعلنون عنه.
المرونة المهنية في مدى استيعاب المنظمين لكل المشتركين وأعطاء كل ذي حق حقه لأن ذلك جزء اساسي ومهم في تحقيق الهدف الاساسي للمؤتمر، لذلك يجب ان نختار أصحاب الرأي الواضح والصريح الذين لاينقصهم الإبداع و التفكير الخارج عن الصندوق لمثل هذه المهام الوطنية.
لقد حقق مؤتمر ميشيغان اهدافه وزلزل عروش حكومة العراق الايرانية وما تبعه من مؤتمرات بأسم المعارضة وهذا هو السبب الاساسي الذي دعاهم للأسراع في زيارة واشنطن بشخصية رئيس البرلمان الحالي"محمد الحلبوسي" وعدد من اعضاء البرلمان المرتبطين ارتباط مباشر بحكومة الولي الفقيه في ايران، هذه الزيارة غير الرسمية والمنظمة من قبل احد المراكز المتخصصة بذلك والمدفوعة الثمن جائت لتطمئن من في الادارة الامريكية اليوم اننا ايضا متواجدون في واشنطن ولنا لقاءات وحوارات ولكنها في الغالب سوف تصدم بجدار الشرق الاوسط الجديد الذي تخطط له امريكا.
نعم قد تكون هنالك اتفاقيات لكن ضمن الذي يخدم الخطة الامريكية المستقبلية في المنطقة، وليس ما يخدم ايران وعملائها.
رسالتنا قد وصلت والحكومة العراقية في اضعف اوقاتها اليوم وهي تستجدي كل لقاء خارجي ومع اي مسؤول لتتخلص من وحدتها وهي نتيجة حتمية لأرتباطها المباشر بحكومة طهران، اذن على راعي المعارضة الوطنية اليوم مسؤولية توحيد الجميع تحت خيمة الوطنية ويطلق مؤتمر رابع تحت عنوان (قادمون بوحدتنا من اجل انهاء وجودكم )، سيروا يا اخوتي ويارفاق دربي فطريق العلا ودروب النضال هي منهاجنا وعاش العراق حرا عربيا واحدا.

فهمونا هل انتم حكومة مليشيات …ام حكومة حرامية.. ام الاثنين معا

بقلم:علاء السلامي
بعد مجزرة العبارة والمجازر التي سبقتها ثبت بما لا يقبل الشك ان كل الكوارث التي طالت الشعب العراقي تقف ورائها المليشيات الايرانية والتي اخذت اسماً جديدا ببركات ” السيد” دام ظله الوارف وبدعم من حكومة الفاسدين اتباع ايران وعملائها
منذ ان ابتلى العراق بالاحتلال الامريكي ودعوة كل شذاذ الآفاق من كل حدب وصوب ليتسيدوا على السلطة فتوالت المصائب والكوارث سلسلة لا تنقطع من الجرائم الغامضة وغير الغامضة الا ونجد خلفها مليشيات الحشد الشعبي من عمليات القتل الى الخطف الى عمليات التزوير الى فرض الإتاوات على اصحاب المحال التجارية لان الدور الموكل لهم ايرانيا هو التخريب والفوضى وبالتالي يسهل تنفيذ المخطط الفارسي الصفوي السيطره على العراق وضمه الى ولاية الولي السفيه
لم يبقى مفصل من مفاصل الدوله الا وتجد المليشيات حاضرة فيه فهي وحدها التي تملك حق التصرف
حق التصرف في حياة الناس وأملاكهم
حق التصرف في اموال الناس
حق التصرف في التهجير وعدم عودة النازحين
حق التصرف في بيع املاك المسيحين والسيطرة على مساكن من نفذوا بجلودهم من قوائم التصفيات الايرانية
حق التصرف في نقل المخدرات من ايران وإدخالها والإشراف على بيعها
حق التصرف في بيع بساتين المواطنين بابخس الأثمان ضمن استراتيجية التغير الديمغرافي للسكان في مدن العراق
حق الإشراف على دور الدعارة والملاهي الليلية والنوادي وتقاسم الأرباح
حق حماية الفاسدين ان تطالهم يد العدالة
ماذا بقي لدولة البهائم الذين يتحدثون ليل نهار عن السلطة وفرض القانون وكأنهم يخاطبون شعب جاهل كجهلهم بوجود دولة مليشيات اقوى منهم وهم يخشون سطوتها كما يخشون سطوة كبار حيتان الفساد ويتجاهلون ان حكم المالكي لولايتين متتاليتين عمل على جعل الدولة ملكا عضوضا لنفسه ولدعاة حزب الدعوة معممين وأفنديه ولقيادات حزب الدعوة .
افرغ خزينة الدولة واصبح المواطن بين عاطل او متسول او مجرم من اجل لقمة العيش والشباب الذين جدوا وسهروا الليالي من اجل الحصول على الشهادة الجامعية خارج الوظيفة لا خدمات لا كهرباء لا خدمات صحية
خمسة عشر سنة والشعب في دوامة ينتظر من ينقذه من آفة المليشيات وآفة الفساد واخيرا جاء المنقذ مصحوبا بزغاريد الفاسدين واول الغيث جاء حديثه عبر مؤتمراته الصحفية الاسبوعية وتركزت أسئلة الصحفين الصحفيين حول خطواته المقبلة في القضاء على الفساد والفاسدين ومحاسبتهم .
من المفارقات المضحكة انه يجهل ثمة فساد ينخر مؤسسات الدولة يعشعش ويفرخ داخل مؤسسات الدولة جوابه انه ليس جهة قضائية وهذا يعني انه يرفض ابتداءاً ان يتحدث الناس عن الفساد بينما من واجبه كرئيس وزراء انه بمجرد الشك عليه تقصي اثار المشكوك به وهي مفارقة كبيرة في هذا القول سيما وان كبار حيتان الفساد يتواجدون بالقرب منه وكان لزمن مضى جزء من منظومة الحكومة الفاسدة في أوج فسادها فترة حكم المالكي
الكارثة التي وقعت على رأس العراقيين انهم وقعوا بين مليشيات قاتلة ومجرمة وبين حكومة فاسدة تعطل فيها القانون والقضاء والمحاسبة غائبة
والسؤال الدي تدعو الضرورة ان نثيره :
من ساهم في جعل المليشيات دولة داخل دولة اليس حكومة الفاسدين وبدعم من مرجعية محمد رضا السستاني وانا اقولها للمرة الالف ان السستاني لا حول ولا قوة امام محمد رضا
نقول للشعب العراقي ولكل من يضم العراق في حدقات العيون ان جميع الكتل السياسة والبرلمانية تشترك بالفساد لان الجميع ممثل للحكومة وان عادل عبد المهدي لا في عقله ولا في برنامجه محاسبة اي فاسد ولن يضع فاسداً واحداً في السجن وها هي مجزرة العبارة في الموصل ضحيتها ٢٠٠ شهيد ومفقود هل يحاسب قائد المليشيا الذي قايض حصوله على الاموال هو ومن يتبعه بارواح ٩٧ جثه
سيطوى ملف مجزرة العباره طالما ان المسؤول عن هذه الجريمة تابع الى مليشيا العصاب وجاء الرد من احد قادة المايشيات النائب عدي عواد ليصفع عادل عبد المهدي والبرلمان اذا ما تحرؤا على فتح تحقيق وهذا نص التصريح (
اعتبر النائب عن كتلة مليشيا العصائب ، عدي عواد، السبت، ان المتنزه والعبارة في الموصل من قنواتنا المالية ولن نخضع للحساب أو للمساءلة .واكد عواد في حديث صحفي له اليوم: ان 90% من استثمارات العراق تعود للعصائب والحشد الشعبي . واضاف : لن تستيطع أي جهة محاسبة العصائب ، وتابع سنحاسب النواب الذين تهجموا على العصائب .وتابع : الحشد ومكاتبه الاقتصادية لن تخرج من الموصل )
لم تمر حكومة منذ ان اصبح العراق دولة حكومة تمتهن القتل وتمتهن الفساد ولم يمر العراق في مجزرة قتل طائفي وفق لعبة يديرها دهاقنة قم وطهران وينفذها سفهاء الولي الفقيه من المليشيات اشرفوا على تدريبهم بالسفاهه الطائفية وجعل منهم مخلوق يقدس صنمه الطائفي حد القتل بدون مبرر او بذرائع شتى والخطة تقتضي إبادة العراقيين تحت ذرائع شتى بعثيين صداميين من اتباع النظام السابق او ضباط قاتلوا ايران او من اعداء اهل البيت وكأن اهل البيت صلوات الله عليهم اصلهم فارسي وليس قرشي .
حل مأسات العراقيين واحد من اثنين اما ان يظهر قائد عراقي له قاعدة جماهيرية لينتشل الشعب من مأساته او يذهب العراقيين الى الوصاية الدولية وارسال قوات حفظ السلام وبناء عملية سياسية جديدة تحت إشراف دولي او ادخال العراق في عزلة سياسية طوعية

قمة القاهرة: الدولة الوطنية الضمانة الحقيقية ضد المخاطر

سكاي نيوز عربية - أبوظبي
أكد قادة مصر والعراق والأردن، الأحد، في ختام قمة ثلاثية جمعتهم أهمية تكثيف العمل لتعزيز مؤسسات الدولة الوطنية الحديثة في المنطقة العربية بوصفها الضمانة الحقيقية ضد مخاطر الإرهاب والطائفية، مشددين على أهمية التنسيق بين الدول الثلاث للاستفادة من الإمكانات التي تيتحها تواصلها الجغرافي.
وضمت القمة التي عقدت في القاهرة، الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، والعاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، ورئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي.

وشدد البيان الختامي للقمة على "أهمية العمل لتعزيز مستوى التنسيق بين الدول الثلاث، والاستفادة من الإمكانات التي يتيحها تواصلها الجغرافي وتكامل مصالحها الاستراتيجية والاقتصادية، بالإضافة للروابط التاريخية والاجتماعية والثقافية بين الشعوب الثلاثة، وذلك لتطوير التعاون بين جمهورية مصر العربية والمملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية العراق في مختلف المجالات، في ظل ظروف دقيقة تمر بها الأمة العربية وتحديات غير مسبوقة يواجهها الأمن القومي العربي".

وبحسب البيان، فقد "استعرض القادة آخر التطورات التي تشهدها المنطقة، مؤكدين عزمهم على التعاون والتنسيق الاستراتيجي فيما بينهم، ومع سائر الأشقاء العرب، لاستعادة الاستقرار في المنطقة، والعمل على إيجاد حلول لمجموعة الأزمات التي تواجه عددا من البلدان العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية، قضية العرب المركزية، ودعم حصول الشعب الفلسطيني على كافة حقوقه المشروعة، بما فيها إقامة دولته على ترابه الوطني وعاصمتها القدس الشرقية وفق قرارات الشرعية الدولية والمرجعيات المعتمدة، والأزمات في سوريا وليبيا واليمن وغيرها".

وأعربوا "عن التطلع لأن تؤدي القمة العربية القادمة في تونس لاستعادة التضامن وتعزيز العمل المشترك في إطار جامعة الدول العربية".

نائب يحذر من المتاجرة بدماء أهالي نينوى

بغداد/شبكة أخبار العراق- حذر النائب عن محافظة نينوى، عبد الرحيم الشمري، اليوم الاحد، نائب الفاسدين في المحافظة من المتاجرة بدماء ابناء الموصل.وقال الشمري في مؤتمر صحافي : ان “البرلمان صوت على اقالة المحافظ نوفل العاكوب ونائبيه باجماع وطني ونحن لن نقبل فقط بالاقالة، بل جمعنا تواقيع من ١٢١ نائبا لحل مجلس محافظة نينوى وليس فقط تجميده واحالة جميع المتورطين بالفساد للقضاء”.واضاف، “نحذر الفاسدين من المتاجرة بدماء المحافظة ونحذر الجميع من الفساد المالي ولن نسمح بتكراره بنينوى وهنالك رجالات من النخب والكفاءات قادرين على ادارة المحافظة”.

السومرية نيوز تنشر نص قرار اقالة العاكوب ونائبيه
السومرية نيوز/ بغداد
صوت مجلس النواب، الأحد، على إقالة محافظ نينوى نوفل العاكوب ونائبيه بناء على طلب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.
 
وأدناه نص قرار البرلمان:
 

 

 
 
 
عبد المهدي يصدر توضيحاً بشأن زيارته لمصر ويؤكد "صعوبة" تأجيلها مرة أخرى

السومرية نيوز/ بغداد
أصدر رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، السبت، توضيحاً بخصوص زيارته إلى مصر اليوم بدعوة من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، قائلاً إنه "يشعر بحرج كبير على تركه" البلاد في هذه الظروف بعد حادثة عبارة الموصل وإعلان الحداد في البلاد، لكنه أكد "صعوبة" تأجيل الزيارة مرة أخرى.

وقال عبد المهدي في بيان توضيحي تلقت السومرية نيوز نسخة منه، "يعلم شعبي الكريم بأنني تعهدت بعدم مغادرة البلاد قبل إنهاء المستلزمات الضرورية لتنفيذ البرنامج الحكومي، وبالفعل انتهينا من إقرار البرنامج وإنجاز المهام التي كان من المطلوب إنجازها خلال الأشهر الأولى من عمر الحكومة".
السيسي: لمست خلال مباحثاتي مع عبد المهدي رغبة حقيقية نحو عراق جديد قوي وواعد
عبد المهدي: ننتظر زيارة السيسي الى العراق


وأضاف، "لقد أجلت سفرة عمل مهمة إلى الشقيقة الكبرى مصر مرات عديدة بدعوة من الرئيس السيسي، ومنذ أكثر من شهرين والعمل جار على وضع الترتيبات الكاملة لإنجاز الزيارة في ٢٣-٢٤ من الشهر الجاري، ليس لعقد اللقاء الثنائي مع الرئيس المصري فقط بل لعقد لقاء ثلاثي سيشترك فيه العاهل الأردني أيضاً".

وتابع، "أشعر بحرج كبير على تركي البلاد في هذه الظروف خصوصاً بعد حادثة العبارة في الموصل العزيزة وإعلان حالة الحداد لمدة ثلاثة ايام، لكن طبيعة الزيارة باعتبارها زيارة عمل هدفها الأول خدمة العراق والعراقيين ولأهمية اللقاءات المرتقبة وما تحققه من مكاسب للوطن والمنطقة، ولصعوبة تأجيل الزيارة مرة أخرى بعد الاعدادات المعقدة والطويلة لا يسعني الا المضي قدماً في هذه الزيارة وسأعود إلى البلاد غدا".

وختم رئيس الوزراء بيانه بالقول، "سأبقى متابعاً لكافة الأوضاع سواء في نينوى أو في البلاد".

يشار إلى أن العشرات من المواطنين لقوا مصرعهم غرقا، أمس الأول الخميس، وفُقد آخرون بحادثة انقلاب عبارة في جزيرة الغابات السياحية بالموصل، فيما أعلن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، الحداد العام في جميع أنحاء العراق على الضحايا.

الدولية لمقاطعة النظام الإيراني تحمل الحكومة العراقية مسؤولية حادث الموصل

56f1b57f a76b 40bb 88ee 5751f555baf9

ضحايا الموصل

 دعاء عبدالنبي

الدولية لمقاطعة النظام الإيراني تحمل الحكومة العراقية مسؤولية حادث الموصل ‎

 

رؤية - سحر رمزي  

 

أمستردام - أدانت  الجالية العراقية بهولندا وبغضب ما أطلقت عليه فاجعة العراق الأليمة، مؤكدة أنه ليس مجرد حادث غرق وقع بالموصل، بل نتاج تقصير وفساد وإهمال حكومي للإعمار، وعدم  توفير الخدمات والأمن من قبل الجهات الحكومية.

 

ومن جانبه طالب ثائر إبراهيم المهداوي -مدير العلاقات الخارجية والشؤون الدولية بالهيئة الدولية لمقاطعة النظام الإيراني- بإقالة كل من وزير النقل ووزير  السياحة بسبب الكارثة الإنسانية ومحاسبة كل المقصرين في حق الأبرياء الذين كانوا يحتفلون بعيد الربيع ولكن الإهمال بالمدينة السياحية وعدم توفير مستلزمات الأمان والسلامة وراء الحادث.

 

ومن جانبها أكدت الهيئة الدولية لمقاطعة النظام الإيراني -في بيان رسمي- أن هذه المصيبة ليست بجديده علينا؛ إذ سبقها انهيار الجسر الرابط بين جانبي الأيمن والأيسر علمًا بأن كليهما قد شيدا حديثًا، وأفادت بأن هذا الأمر وإن تكرر فهو ليس بالغريب عن مدينة عظيمة تحكمها عصابة فاسدة.  

 

وحمِّلت الحكومة العراقية كامل المسؤولية والمبرر في ذلك أنها طالما أهملت تنظيم قواعد الأمن والسلامة وتحسين البنية التحتية والاهتمام بمصلحة وحياة المواطن العراقي الذي من حقه أن يتنعَّم بخيرات بلاده ويعيش حياة رغيدة مستقرة ألا انه وللأسف الشديد ابتُليَّ بحكومة فاسدة همها ملء أرصدتها الخاصة وسرقة قوت الشعب وإهدار كرامة المواطن بل وتهديد حياته لحساب مصالحها الخاصة.

 

وطالبت الهيئة بمعاقبة الفاسدين المفسدين أيًا كانوا وتحميلهم كامل المسؤولية عمن يجري في العراق من فساد وقتل ونهب وسرقة للمال العام

 

وأوضح المهداوي -أنه نقلا عن تصريح خاص من المفوضية العليا لحقوق الإنسان العراقية، صدر أمس الجمعة- أن آخر إحصائية  لعدد ضحايا غرق العبارة في نهر دجلة، بمحافظة نينوى، شمالي البلاد، بلغ 148 شخصًا ما بين قتيل ومفقود، وحسب الإحصائية التي ذكرها عضو المفوضية العليا لحقوق الإنسان، علي البياتي، الأرقام المسجلة لدى الطب العدلي، ومديرية دفاع نينوى، أن عدد الجثث التي تم انتشالها من النهر بعد غرق العبارة في "جزيرة أم الربيعين في منطقة الغابات"، في الموصل، مركز المحافظة، شمالي العراق، بلغ 92 جثة، ومن بين الجثث التي تم انتشالها، 18 طفلًا، ثمانية منهم ذكور، و10 بنات، و62 امرأة، و12 ذكرًا، فيما بلغ عدد الذين تم إنقاذهم، 33 شخصًا.

 

كما جاء البيان الرسمي للهيئة الدولية لمقاطعة النظام الإيراني على هذا النحو:

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَىٰ رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً  فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي.

 

إن العين لتدمع  وان القلب ليحزن  وإنا على فِراق أهلنا في الموصل لمحزونون

 

تتقدم الهيئة الدولية لمقاطعة النظام الإيراني بأحر التعازي وجُلَّ المواساة إلى الشعب العراقي الحبيب وإلى أهلنا تحديدًا في الموصل وفي فاجعتها الأليمة وهي فاجعتنا جميعًا في مصيبة غرق العبارة وضحاياها وليس هذه المصيبة بجديده علينا إذ سبقها انهيار الجسر الرابط بين جانبي الأيمن والأيسر علما أن كليهما قد شيدا حديثًا... أن هذا الأمر وإن تكرر فهو ليس بالغريب عن مدينة عظيمة تحكمها عصابة فاسدة

 

وإننا ومن منبرنا الحر هذا نحمِّل الحكومة العراقية كامل المسؤولية إذ لطالما أهملت تنظيم قواعد الأمن والسلامة وتحسين البنية التحتية والاهتمام بمصلحة وحياة المواطن العراقي الذي من حقه أن يتنعَّم بخيرات بلاده و يعيش حياة راغدة مستقرة ألا أنه وللأسف الشديد ابتُليَّ بحكومة فاسدة همها ملء أرصدتها الخاصة وسرقة قوت الشعب وإهدار كرامة المواطن بل وتهديد حياته لحساب مصالحها الخاصة ونطالب بمعاقبة الفاسدين المفسدين أيا كانوا وتحميلهم كامل المسؤولية عما يجري في العراق من فساد وقتل ونهب وسرقة للمال العام

 

ألا لعنة الله على الظالمين... والرحمة والخلود لشهدائنا وموتانا في العراق الحبيب

 

 
الصفحة 1 من 34