بيان صادر عن الهيئة الدولية لمقاطعة النظام الإيراني - الاحتلال الإيراني يسعى إلى تفريغ إقليم الأحواز العربي من سكانه من خلال خلق كوارث بيئية متعمدة مميز

 

 274

بيان صادر عن الهيئة الدولية لمقاطعة النظام الإيراني

الاحتلال الإيراني يسعى إلى تفريغ إقليم الأحواز العربي من سكانه من خلال خلق كوارث بيئية متعمدة

*******

مازالت أيادي سلطات الاحتلال الإيراني المجرم تعيث فسادا في إقليم الأحواز وتعبث بمصير الشعب الأحوازي و استغلال مقدراته بعد تحويل أرضه إلى جثة هامدة و كنوزه إلى مصدر خراب من خلال أهمال الاحتلال الإيراني و بشكل متعمد معالجة الكوارث الناجمة عن الفيضانات و السيول المستمرة   وزاد من الكارثة و بشكل مقصود تحويلُ مدن الأحواز إلى مدن عائمة بعد أن غمرتها الفيضانات مسببة خسائر مادية فادحة وسط احتمالات كبيرة بسقوط ضحايا بشرية .

لقد بنى الاحتلال الإيراني سدودا لمنفعته الخاصة و عمد إلى عدم صيانتها فانهار عشرات السدود مما أدى إلى اجتياح مياه الأمطار الغزيرة إلى مئات المنازل و ما زالت الحصيلة النهائية مرهونة بانتهاء الكارثة .

و يتبع الاحتلال الإيراني المجرم استراتيجية تدمير البنية التحتية في الأحواز من خلال بناء سدود متهالكة و إهمال معالجتها بل و ارتكاب جريمة قتل مقصودة بحق الشعب الأحوازي المقاوم من خلال فتح السلطات الإيرانية صمامات السدود بأوامر من المجرمين خامنئي و روحاني ليكتمل نهج الاحتلال الخبيث بضرورة إجلاء جميع السكان الأحوازيين من المناطق المنكوبة والمقصود من هذه العملية طبعا هو تفريغ إقليم الأحواز من شعبه العربي الأصيل و تركيع هذا الشعب المناضل للتخلي عن حقه في تقرير مصيره و التحرر من استعباد الاحتلال الصفوي المجوسي لأرضه الطيبة

 

و قد كشفت الهيئة الدولية لمقاطعة النظام الإيراني

أن التعاطف الزائف لمسؤولي الاحتلال و ممارساتهم المتناقضة في التعامل مع قضية السيول العارمة و الفيضانات هدفه إجلاء المواطنين الأحوازيين و تفريغ الأرض من سكانها ، ففي الوقت الذي تغرق فيه مدن الأحواز عن بكرة أبيها في المياه و رغم التوقعات المسبقة بوقوع الكارثة ، يواجه ملالي طهران و قم الفيضانات في جغرافية ما تسمى ايران باحتواء سريع للموقف و تعويض سريع للمتضررين في تحركات تسبق وقوع الكارثة بأيام.

أننا ومن منبر الهيئة الدولية لمقاطعة النظام الإيراني نطالب الحكومات العربية

و المؤسسات الإنسانية و الحقوقية الوقوف بجانب الشعب الأحوازي العربي الشقيق و كبح أجرام   الاحتلال الفارسي الذي نحمله المسؤولية كاملة بارتكابه جرائم بشعة ضد هذا الشعب الأعزل و نطالب بمقاضاته دوليا لارتكابه جرائم إنسانية من خلال اختلاق كوارث بيئية تحت مظلة إرهاب دولة منظم يهدف إلى تغيير ديموغرافي ممنهج في أرض الأحواز العربية كما و ندعو حكومتنا العربية

و المجتمع الدولي بتقديم المساعدات الإنسانية اللازمة و العاجلة و باسم الشعب العربي الأحوازي للأخوة الأحوازيين ضحايا الفيضانات و السيول الذين باتوا بالعراء، فراشهم الأرض و غطاؤهم السماء .

و نعاهد إخوتنا الأحوازيين أننا في هيئتنا الدولية لمقاطعة النظام الإيراني سنكون لهم السند و المدافع الصلب عن حقوقهم العادلة و سنقوم بتقديم رسالة مدعومة بوثائق الانتهاكات إلى السيد المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية لكي يستخدم صلاحياته وفق المادة ١٥ والمادة ١٨ من قانون المحكمة الجنائية الدولية.

ثائر المهداوي

لجنة العلاقات الخارجية والشؤون الدولية

الهيئة الدولية لمقاطعة النظام الإيراني

08\04\2019

  • قراءة 132 مرات
الدخول للتعليق