أحمد الكبيسي: إيران ستدمر جميع المدن السنية.. والسنة سينضمون إلى دولة كردستان

920172321147545079609

توقع الشيخ أحمد الكبيسي، انشاء دولة مستقلة بإقليم كردستان، مشيرا بأن العرب السنة وبعد التخطيط الإيراني بتدمير مناطقهم سينضمون في المستقبل الى دولة كردستان.

وأضاف الكبيسي الذي يعيش حاليا في دولة الامارات، في تصريحات صحفية "انا اعرف الكورد عبر التاريخ، فقد شرفهم بتحرير بيت المقدس  بقيادة القائد الكوردي صلاح الدين الايوبي، فهم الذين حرروا بيت المقدس وهذا شرف عظيم، وان كل من زار كردستان سواء كانت زيارة أو تجارة يعود إلى بلده ليسرد لأهله مدى إكرام الأكراد له".

وحول اجراء الإستفتاء في إقليم كردستان قال الكبيسي، "ماقام به الرئيس مسعود سبقه إليه أباه مصطفى وهو من الأربعينيات وكان يطرح مشروع الاستقلال، ان الكورد سيشكلون دولتهم وسينضم اليهم العرب السنة ايضاً، وستساهم هذه الدولة بتحرير فلسطين من المحتلين".

اما بخصوص التدخلات الإيرانية وتواجدها في المدن السنية، فقال: "ان ايران ستدمر جميع المدن السنية، وبطرقها الخاصة، لذلك لن يبقى هناك اي خيار امام السنة العرب غير الانضمام للدولة الكوردية، والذي اؤيد هذا الأمر شخصياً".

وحول استقلال الكورد، ومحاربتهم من قبل الرؤساء الذين حكموا العراق، قال الكبيسي،  "أن كردستان لن تكون مستقلة فقط في الفترة القادمة، بل ستحكم العراق ايضاً، سواء كانت هناك عملية استفتاء ام لم تكن، فبالنسبة لي قد عاشرت زمن الباشاوات، ورأيت تقريباً جميع العراقيين الذين كانوا في السلطة وحاربوا الكورد، إلا انهم لم يستطيعوا ان يخلصوا عليهم، واستطاع الكورد الدفاع عن انفسهم والتصدي لهذه السلطات الحاكمة، لقد كبرت في العمر، ولا اعرف متى سأموت، إلا ان الكورد سيصبحون اقوياء وسيكونون اصحاب دولة، و سيكون لهم دوراً تاريخياً في العالم الاسلامي وبين المسلمين".

  • قراءة 164 مرات
الدخول للتعليق