القوات المشتركة تحتجز بالقوة قرابة 1500 امرأة وطفل في مخيم للنازحين في تلعفر

 1sznf4bitvvbqz3n47gx33lnwjqszf41ac9lsi4vy70c

في اطار سياساتها القمعية بحق العراقيين عموما والنازحين خصوصا ، كشفت مصادر صحفية مطلعة عن احتجاز القوات المشتركة مع ميليشيا الحشد الشعبي نحو 1500 طفل وامراة بالقوة ، في احد مخيمات النازحين بقضاء تلعفر غربي محافظة نينوى ، بذريعة ان لهم صلة بالارهاب .
وقالت المصادر في تصريح لها إن “1333 فردا جميعهم نساء واطفال ، وصلو الى امكان تواجد القوات الكردية نهاية اغسطس الماضي عقب اقتحام قضاء تلعفر غربي نينوى ، والقوات الكردية سلمتهم للقوات المشتركة مع الحشد الشعبي ليتم احتجازهم في مخيم للنازحين باطراف تلعفر الشمالية ”.
واضافت المصادر أن “النساء والأطفال لن يتم اتهامهم بارتكاب جرائم ورغم ذلك فانهم محتجزون في مخيم للنازحين ، مبينة ان النساء والأطفال يعيشون حاليا في خيام ويتلقون المساعدات من المنظمات الإنسانية ، وهم ضمن مئات الآلاف من العراقيين الذين تشردوا من جراء الأعمال القتالية على مدار العام الماضي “.
يذكر ان قضاء القائم غربي محافظة الانبار ، شهد هو الاخر ، اليوم الاحد ، نزوح 165 عائلة الى قضاء الرطبة هربا من شدة القصف الحربي والمدفعي الذي يطال مناطقهم ، قبيل اقتحام القضاء واقضية عنه وراوه غرب المحافظة من قبل القوات المشتركة مع ميليشيا الحشد ، وقوات الاحتلال الامريكية ، وباسناد مباشر من طيران التحالف الدولي .

  • قراءة 121 مرات
الدخول للتعليق