بعد وصولها الأنبار...خبايا جديدة تكشف عن المخدرات!

DSC00992 1ssry7smwspru3sbjl7bahp4hwx84uvo8npz9rxymkfw

انتشرت ظاهرة تجارة وتعاطي المخدرات في عموم العراق على نطاق واسع بعد احتلال البلاد سنة 2003 ، في غضون ذلك ، كشف رئيس مايسمى مجلس عشائر الأنبار “رافع الفهداوي” عن وجود مزارع ومصانع للمخدرات بالمحافظة ، معترفا بأن تواطؤ القوات الحكومية مع تجار المخدرات من أهم أسباب انتشار هذه السموم في المحافظة.
وقال الفهداوي في تصريح صحفي إن “الانبار تشهد تواجد مزارع ومصانع للمخدرات بالمحافظة الى جانب وجودها بالمحافظات الأخرى ، مشيراً الى وجود الفساد في أجهزة الدولة ، من أهم أسباب انتشارها في الانبار والتواطؤ مع المتاجرين بها الى جانب تخفيف العقوبات عما كانت عليه سابقاً حيث ان العقوبات القاسية التي تفرض سابقاً كانت تمثل رادعا حقيقيا للمخدرات”.
وأضاف الفهداوي أن “هذه البداية المحفوفة بالمخاطر، بعد اقتحام مدن المحافظة ، لا تبدو مفرحة، مع وجود اقراص مخدرة وبأنواع مختلفة تباع وتشترى في أكثر من منطقة”.

  • قراءة 139 مرات
الدخول للتعليق