ايران تدعم عرقلة تجاوز الانقسامات الطائفية في العراق

ايران الجارة التي بلغ سوءها حداً لايطاق على كافة الصعد والمجالات مع تواجد اذنابها في الحكومة ، ثم يظهر نائب الرئيس إياد علاوي ، ليقر بدعمها لجماعات شيعية في العراق تعرقل جهود تجاوز الانقسامات الطائفية قبل الانتخابات البرلمانية في العام القادم ، وكأنه لم يكن موجودا طيلة السنوات التي مرت ظمن هذه الحكومة.
وقال علاوي في تصريح صحفي ، ان “إيران تتدخل حتى في قرار الشعب العراقي. لا نريد انتخابات قائمة على الطائفية وإنما عملية سياسية شاملة…نتمنى أن يختار العراقيون بأنفسهم دون أي تدخل من أي قوى خارجية”.
واضاف علاوي ، ان “هذا هو الوقت المناسب لإجراء انتخابات نزيهة لا يتدخل فيها أحد..لا إيران ولا غيرها..ولا تركيا ولا سوريا ولا الولايات المتحدة”.
ويذكر ان طهران دعمت رئيس الوزراء السابق نوري المالكي وابقته على راس الحكومة لولاية ثانية على حساب علاوي ، في انتخابات 2010 برغم حصول حزبه على أكبر عدد من المقاعد بفارق بسيط .

  • قراءة 14 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة