المستشار العسكري لخامنئي: الحرب قادمة لا محالة بين أمريكا وإيران.. وهذه هي الأدلة

قال المستشار الأعلى للمرشد الإيراني في الحرس الثوري، العميد "يد الله جواني"، إن المسؤولين الأمريكيين في حكومة الرئيس "دونالد ترامب" يريدون الحرب مع إيران، معتبرًا أن "الضغوط الأمريكية ضد إيران هي بداية للإعداد لهذه الحرب".

وقال "جواني" في تصريح لوكالة أنباء "ميزان" الإيرانية، في معرض إشارته إلى تشديد العقوبات الأمريكية ضد بلاده لتعزيز الأنظمة الدفاعية: "لقد صرحت إيران مرارًا أن السياسة الدفاعية وزيادة قدراتها في هذا المجال ليست لها علاقة بالأوضاع الخارجية".

وزعم القائد العسكري بالحرس الثوري أن "إيران كانت دائمًا معرضة لتهديدات الأعداء، لكنها ومن خلال اعتماد سياسة الأمن والدفاع، قامت بتطوير منظومتها الدفاعية".

وأشار "جواني" إلى أنه "لا سبيل لمنع الحرب القادمة بين إيران والولايات المتحدة"، قائلًا: "إن الطريقة الوحيدة لمنع الحرب هي زيادة قدرتنا الدفاعية، وإن نتيجة أي عمل يهدف إلى تعزيز الدفاع سيقف بوجه اندلاع الحرب، وإلا لا طريق آخر لذلك"، بحسب تعبيره.

وكان مجلس الشيوخ الأمريكي قد وافق الخميس الماضي، وبأغلبية ساحقة، على تقديم مشروع قانون يفرض عقوبات جديدة على إيران.112016911275721276210

  • قراءة 36 مرات
  • آخر تعديل على الجمعة, 16 حزيران/يونيو 2017 16:21

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة