زعيم ميليشا الخراساني يعترف بعدم التزام الميليشيا بقرارات الحكومة الحالية وتفضيلها الجانب الطائفي في تحركاتها

اعترفت قيادة ميليشيا "سرايا الخراساني " التابعة لميليشيات مايعرف بالحشد الشعبي، بعدم التزامها بقرارات الحكومة الحالية وأن تشكيلها لم يتم عن طريق هذه الحكومة ، وتفضيل الميليشيا للجانب الطائفي في تحركاتها .

وقال أمين عام ميليشيا سرايا الخرساني "علي الياسري"، في لقاء مع قناة تلفزيونية ان " الدولة ليست من شكلت سرايا الخرساني وبالتالي فإن السرايا غير ملزمة بقرارات الحكومة".

وأضاف الياسري أن " نحن لدينا ثلاثة ألوية في الحشد الشعبي لواء داخل الحكومة والبقية خارجها ، ومن سيلتزم بقرارات الحكومة سيكون فقط اللواء الذي يعمل داخلها، اما الالوية خارج الحكومة فتكون حسب مصلحة المقاومة حيثما تقتضي".

وأوضح الياسري أنه "اذا انتهت معركة الموصل حيثما اقتضت المصلحة كشيعة وكعاملين في مجال المقاومة سنكون هناك".

  • قراءة 240 مرات
الدخول للتعليق