مقتل ضابط كبير في الحرس الثوري الإيراني وعدد من ميليشيا الحشد بهجوم غربي الموصل

قتل ضابط برتبة عقيد في الحرس الثوري الإيراني وعدد من ميليشيا ما يعرف بالحشد الشعبي ، بهجوم شنه مسلحو ( تنظيم الدولة ) استهدفهم غربي مدينة الموصل مركز محافظة نينوى ، وهو ما يؤكد التواجد الإيراني الكبير في الموصل للمشاركة في العدوان على المدينة والاشراف على المعارك.

وقالت مصادر صحفية إن "العقيد في الحرس الثوري الإيراني خير الله أحمدي ، قتل مع عدد كبير من ميليشيا ما يعرف بالحشد الشعبي ، بكمين نصبه مسلحو ( تنظيم الدولة ) في محيط مطار قضاء تلعفر غربي الموصل".

وأضافت المصادر أن "سيارات الاسعاف شوهدت وهي تنقل الجرحى من مكان الهجوم إلى المستشفيات والقتلى إلى الطب العدلي".

يشار إلى أن إيران تشارك بميليشياتها في العدوان الانتقامي على مدينة الموصل بمحافظة نينوى بهدف تغيير ديمغرافية مناطقها كما فعلت في عدد كبير من مدن المحافظات المنتفضة.

  • قراءة 234 مرات
  • آخر تعديل على %PM, %05 %628 %2017 %14:%شباط
الدخول للتعليق