العثور على جثتي شابين في منطقة السلاميات ببغداد بعد اقتحام منزلهما واختطافهما من جانب الميليشيات الطائفية

عُثر ، اليوم الاثنين ، على جثتين لشابين مقتولين في منطقة السلاميات ببغداد بعد ساعات من اقتحام الميليشيات الطائفية الحكومية منزلهما وسرقتها مصوغات ذهبية منه ، ما يشير إلى استفحال خطر هذه الميليشيات على المواطنين وعجز الحكومة الحالية وتقصيره المتعمد في السيطرة عليها.

وقال مصدر صحفي في تصريح له " إن ميليشيات ترتدي الزي الحكومي اقتحمت منزلا في منطقة السلاميات في بغداد وسرقت مصوغات ذهبية من الأسرة التي تسكنه واختطفت شابين من أبنائها".

واضاف المصدر انه " تم العثور على جثة الشابين مقتولين بعد ساعات من اختطافهما وتم نقلهما الى مستشفى الشعلة ".

وبين المصدر ان " قوة من الشرطة شرعت في نقل الجثتين إلى الطب العادلي تمهيدا لتسليمهما إلى ذويهما".

  • قراءة 232 مرات
الدخول للتعليق