الجزائر اليوم : سلال يؤكد أن الملف يحظى باهتمام السلطات الجزائرية المختصة و يكشف

الجزائر اليوم : سلال يؤكد أن الملف يحظى باهتمام السلطات الجزائرية المختصة و يكشف

 
وفد سيزور العراق للإطلاع على وضعية السجناء الجزائريين كشف الوزير الأول، عبد المالك سلال، أن الجزائر طلبت من السلطات العراقية تجميع السجناء الجزائريين لديها في سجن واحد، تحسبا لإرسال وفد جزائري إلى البلد للإطلاع عن كثب عن وضع هؤلاء المعتقلين.
و قال الوزير في ردّ على سؤال كتابي لنائب جبهة العدالة والتنمية حسن عريبي بخصوص ملف المعتقلين الجزائريين بالعراق والتماس تدخله لدى السلطات العراقية لوقف حكم الإعدام فيهم ، و العمل على إعادتهم إلى الجزائر « أن هذا الملف يحظى باهتمام السلطات الجزائرية المختصة و هو محل متابعة مستمرة بالتنسيق مع السلطات العراقية عبر سفيري البلدين».
وبخصوص الأخبار حول إعدام رعية جزائرية آخر، قال الوزير الأول أن سفارة العراق بالجزائر فنّدت في 15 فيفري هذه الأنباء.
و ذكر الوزير الأول أن السلطات الجزائرية قد طلبت من السلطات العراقية تجميع المعتقلين في مكان واحد تحسبا لإرسال وفد جزائري إلى العراق، في إطار التحضيرات لفتح السفارة الجزائر ببغداد وذلك قصد الاطلاع عن كثب على وضع هؤلاء المعتقلين.
ورفض الوزير الأول إعطاء مزيد من التفاصيل، باعتبار أن»المباحثات في مثل هذه القضايا تجري وفق أعراف وتقاليد دبلوماسية يكتسيها طابع السرية والحذر».
وكان الوزير الأول استقبل قبل أسبوعين وزير خارجية العراق إبراهيم الجعفري على هامش زيارة الأخير للجزائر، حيث تم التطرق لهذه القضية الشائكة، وأعلن مسؤول الدبلوماسية العراقية في ختام الزيارة «لقد وعدت، بأنني سأتابع هذا الملف ضمن ما هو مسموح به قانونا، وسنعمل على إزالة العقبات ونتعاون سويا في هذا الشأن».
ويعمل البلدان على صياغة اتفاقية للتعاون القضائي تتيح تسليم المطلوبين، وإعادة المساجين لقضاء عقوبتهم في بلدهم ، كما هو معمول به في عدة بلدان.
  • قراءة 387 مرات
الدخول للتعليق