شبكة احرار الرافدين لحقوق الانسان تدين اغتيال ممثل بعثة يونامي في ديالى

تدين شبكة احرار الرافدين لحقوق الانسان اغتيال ممثل بعثة يونامي في ديالى السيد عامر وحاد يوم الاثنين 15 فبراير 2016 ، الذي عُثر على جثته في محافظة ديالى ملقاة على قارعة الطريق بعد فترة اختطاف دامت العشرة اشهر من قبل المجاميع الارهابية التي افرزتها ميليشيات الحشد الشعبي الطائفي حسب ادّعاء رئيس الوزراء حيدر العبادي. ويذكر ان محافظة ديالى تشهد انفلات امني خطير جداً بعد ان سيطرت ميليشيات عصائب اهل الحق ومنظمة بدر على الملف الامني منذ ما يقارب السنتين وبإسناد مباشر من عناصر الحرس الثوري والباسيج الايراني التي اعتاد سكان ديالى على رؤيتهم في المحافظة و سهولة تنقلهم بين المناطق الحدودية
لقد شهدت ديالى منذ 2003 والى الان عمليات تفجير وقتل وخطف وتهجير قسري على الهوية من قبل الميليشيات المرتبطة بالأحزاب المتنفذة في الدولة والموالية لايران لأحداث تغييراً ديموغرافياً في المحافظة الاستيراتيجية ذات الأغلبية السنية التي لها حدود طويلة مع ايران وتعدّ الممر الأقرب الذي يربط طهران ببغداد في مشهد يوضح تواطؤ حكومة حيدر العبادي والحكومات السابقة مع هذه الاعمال الارهابية التي ترتكبها ميليشيات الحشد الشعبي
أن خطف ممثل بعثة يونامي في ديالى السيد عامر وحاد واغتياله بهذه الطريقة الوحشية البربرية يؤكد على استهتار الميليشيات التابعة للأحزاب والحكومة العراقية وضربها لكل قوانين حقوق الانسان والاتفاقيات المعمول بها في المجتمعات الدولية بعرض الحائط ، ويُدلل على انها تتعمد اخفاء الحقائق وطمس ما يجري في العراق من جرائم وانتهاكات في تعتيم وتضليل اعلامي مطبق تمارسه ضد الشعب العراقي
شبكة احرار الرافدين لحقوق الانسان إذ تنعي الموظف الأممي عامر وحاد وتحتسبه شهيدا عند بارئه عز وجل ، تحمّل الحكومة العراقية المسؤولية القانونية والأخلاقية في اغتيال السيد وحاد وكل الاغتيالات المستمرة التي تطال المدنيين الابرياء والصحفيين والإعلاميين والناشطين والعاملين في مجال حقوق الانسان
وإنا لله وإنا اليه راجعون

  • قراءة 381 مرات
الدخول للتعليق