تأكيد دولي على قصف الموصل بالفسفور الأبيض

استخدم التحالف الدولي الفسفور الأبيض المحرم دوليا في قصف الأحياء السكنية في مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، ويتكشف ذلك يوما بعد الآخر ، حيث أكدت منظمة هيومن رايتس ووتش ذلك ، وأوضحت أن استخدام الفسفور الأبيض في قصف المدن المأهولة ، يشكل خطر ضرر مرعب وطويل الأمد.
وقالت المنظمة في بيان إن “استخدام الفوسفور الأبيض بالضربات المدفعية من قبَل التحالف بقيادة الولايات المتحدة، في سوريا والعراق، يثير أسئلة خطيرة حول حماية المدنيين ، مشددة على ضرورة عدم استخدام هذه الذخيرة المتعددة الاستعمالات كسلاح حارق لمهاجمة أشخاص أو معدات في مناطق مأهولة، حتى لو كان الهجوم أرضيا”.
وأضاف البيان أن “مدير قسم الأسلحة في هيومن رايتس ووتش ستيف غوس، قال أنه لا يهم كيفية استخدام الفوسفور الأبيض، فإنه يشكل خطر ضرر مرعب وطويل الأمد في المدن المأهولة مثل الرقة والموصل، أو أي منطقة أخرى مكتظة بالسكان ، داعيا قوات التحالف الى اتخاذ كل التدابير الممكنة لتقليل الضرر على المدنيين عند استخدام الفوسفور الأبيض في العراق وسوريا”.
وتابع البيان أنه “يمكن استخدام الفوسفور الأبيض لعدة أهداف في ساحة المعركة: كستار دخاني، لإرسال إشارات ووضع علامات، وكسلاح حارق ، موضحا ان القوات الأمريكية استخدمت الفوسفور الأبيض في الموصل، وفي الرقة بسوريا، لكن سبب استخدام قوات التحالف غير واضح”.

  • قراءة 9 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة