استفتاء كردستان واهداف بارزاني المخفية

يعتبر الاستفتاء المزمع اجراءه في كردستان العراق قضية مثيرة للجدل في ظل الخلافات السياسية في الداخل والخارج حول الأمر وفي هذا السياق اقرت عضو البرلمان عن حركة التغيير “سروة عبد الواحد”، بان استفتاء كردستان امر مستبعد وان رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني “مسعود بارزني”، يضحك على الشعب الكردي من اجل تحقيق اهداف شخصية وحزبية لنفسه .
وقالت عبد الواحد في تصريح صحفي إن “الحديث عن إجراء استفتاء في منطقة كردستان والمناطق الخارجة عن سيطرته امر مستبعد لافتة إلى أن رئيس حزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني يضحك على الشعب الكردي”.
ووضحت عبد الواحد أن ” مسعود بارزاني زرع وهما كبيرا بعقول من صدق بلعبة الاستفتاء للحصول على مكاسب حزبية وشخصية، مبينة أن بارزاني يضحك على الشعب الكردي، فلماذا يصدق الآخرون؟ مؤكدة انه لن يكون هناك استفتاء في كردستان”.
وأضافت عبد الواحد أن “الأزمة المالية في كردستان مفتعلة من قبل حزب بارزاني متسائلة إذا كان حزب الديمقراطي الكردستاني قادر على إجراء الاستفتاء داخل وخارج منطقة كردستان، فمن أين له الأموال؟”.
وتابعت عبد الواحد أن “الهدف من تجويع الشعب الكردي من قبل الحزب الحاكم جاء لإرضاخ شركائه في البلد وخاصة حكومة المركز لتحقيق كل رغباته وتطلعاته الحزبية والشخصية، مشيرة إلى أن الحزب الديمقراطي الكردستاني لا يعلم أن حلفاءه خارج العراق يقومون باستغلاله”.
واكملت عبد الواحد أن “وضع كردستان في تراجع مستمر منذ عام 2014 بسبب سوء الإدارة والتراجع الملحوظ للجانب الاقتصادي والسياسي، وبالتالي يفضل الذهاب إلى اللامركزية في كردستان وإقامة ثلاثة أقاليم بدل الإقليم الواحد”.

  • قراءة 35 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة