1tfx29r7wwksdebjuei3p0n2io8jmaf95jnfvw3b6pjo

اقرت عضو مجلس النواب عن تحالف القوى العراقية “جميلة العبيدي “، اليوم الثلاثاء ، بادراج قانون تعدد الزوجات في جدول أعمال جلسة البرلمان المقبلة ، فيما بينت أن التعدد موجود في السر وهذا “غبن لحقوق المرأة” ، بحسب قولها .

وقالت العبيدي في تصريح صحفي إن “قانون تعدد الزوجات أدرج في جدول اعمال البرلمان للجلسة المقبلة، وهذا أمر طبيعي” ، مضيفة بانها تحاول ان “تجعل تعدد الزوجات ثقافة مجتمع، لأنه موجود بالسر، ولا نقبل غبن حق المراة بطريقة غير شرعية بطريقة الزواج بالسر”، مشيرة إلى ان “الرجل يتحجج بان زوجته الاولى لا تقبل، وهنا نرفض هذه الحجة، فاذا كان صادقا بالزواج فاليتقدم لها” بحسب قولها .

وتابعت العبيدي  أن “من حق البنت تكوين اسرة واطفال من اجل ديمومة المجتمع، والعلاقة الزوجية بين المرأة والرجل هي الزواج، وهذا فضلها للانسان عن الحيوان”، مؤكدة ان “موضوع تعدد الزوجات لا يوقفه موضوع قانون الانتخابات، فكل واحد ومواعيده، وهذا الموضوع مهم لانه يحافظ على القيم والاعراق والاخلاق”.

وبينت العبيدي انه “يوجد رجل عمره 45 سنة وعازب عن الزواج في المدينة، مع ان ابن القرية يدخل في مشكلة مع اهلة في عمر الـ19 للزواج” ، متابعة ان “الانتقادات التي جاءت من بعض النساء يجب تحملها، لانه اذا اردت بناء مجتمع لابد التحمل، خاصة اذا كانت النية اصلاح المجتمع من باب الخوف على قيم المجتمع”.

iraq 1tg0c7lzckxpjixrl1eoodxpnhbpo26831cgzrutt0wc

من بلد في مصاف الدول الكبرى ، إلى بلد ينهشه الفساد والأزمات ، هكذا تحول العراق بعد الاحتلال سنة 2003 ، حيث تسلم الحكم فيه بعد الاحتلال ، جوقة من الساسة الطامعين في المناصب والكراسي ، وفشلوا فشلا ذريعا في إدارة البلاد على جميع المستويات ، فتراجع كل شئ ، وأصبح العراق من الدول الأسوء في شتى المجالات ، وفي هذا السياق ، وحسب التصنيفات المستمرة لجوازات السفر العالمية فغالبا ما يتذيل العراق دول العالم ، وفي التصنيف الجديد لمؤشر جوازات السفر العالمي يظهر إعادة سيطرة الجواز الألماني على المركز الأول بينما يبقى الجواز العراقي قبل الأخير عالميا.

وجاء في التصنيف الأخير لمؤشر جوازات السفر العالمي أن “جواز السفر الألماني عاد ليحتل المركز الأول في تصنيف جوازات السفر العالمي”.

وأضاف التصنيف أن “الجواز العراقي بقى في مرتبته وهي قبل الأخير عالميا ، في التصنيف ذاته”.

وكان جواز السفر العراقي قد احتل في آخر تصنيف لموقع “باسبورت إندكس” ، المرتبة الأخيرة عربيا وقبل الأخيرة عالميا في قائمة أسوأ جوازات السفر حول العالم.

 الصحي 1tg1bpp35d7b9z99vwv8lqeyxkg6sa64zfaatafsof9g

في ظل انشغال المسؤولين في الحكومة بالصراعات السياسية والمكاسب الانتخابية، وشيوع الفساد والمحسوبية وسوء الإدارة في المؤسسات الحكومية، تعاني معظم المناطق الغربية التابعة لمحافظة الأنبار من تردي القطاع الصحي؛ بسبب نقص العلاجات والمستلزمات الطبية، إضافة إلى الدمار الذي حل بأغلب البنى التحتية من مراكز صحية ومستشفيات خلال العمليات العسكرية.

وقال أحد مدراء المراكز الصحية في القائم إن “القضاء يعاني من نقص المستلزمات والعلاجات والوقود وتخصيص الاموال”.

من جانبه أكد ، مسؤول محلي في قضاء الرطبة أن “القضاء يعاني من تردي القطاع الصحي في القضاء ويحذر من كارثة صحية تهدد سكان المنطقة”.

وقال ناشطون من مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار إن “العديد من المرضى خصوصا أصحاب غسيل الكلى اضطروا إلى النزوح من المناطق الغربية وأبرزها من قضاء الرطبة إلى مدينتي الرمادي والفلوجة بسبب انعدام الأجهزة ونقص العلاجات والمخصصات المالية”.

 البريطانية في العراق 1tg20fopnosz3wyyjjyjk33vrqn3ju042pnpze1b5sho

كشفت صحيفة “اولستر ستار” البريطانية، اليوم الأربعاء، عن وصول 200 عسكري بريطاني إلى ثكناتهم في مدينة ليزبورن شمال إيرلندا بعد انسحابهم من محافظة الأنبار غرب العراق في مهمة استمرت ستة أشهر.

وأوضحت الصحيفة أن “الجنود أكملوا مهمتم الانتشارية في محافظة الأنبار غرب العراق والتي استمرت لمدة ستة اشهر”.

وأضافت الصحيفة أن “القوات كانت تقوم بالإضافة إلى مهمتها في تدريب القوات الحكومية في العراق، بتوفير الحماية للالاف من قوات التحالف والطائرات المتمركزة في محافظة الانبار غرب العراق”.

وأضافت الصحيفة، أن “تلك المهمة كانت جزأ إضافيا من مهمة توفير الحماية للقوات الامريكية، كجزء من المهمة البريطانية المستمرة في العراق”.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية قوله، إن “كتيبة البنادق تقوم بمهمة الحراسة في قاعدة الأسد الجوية لساعات طويلة تسلمت فيها مئات الدوريات وواجبات الحماية هناك”.

وكانت صحيفة “نايت تمبلر انترناشيونال” البريطانية كشفت أمس الثلاثاء، عن قيام بريطانيا بإرسال قوات إلى العراق لحماية القوات الأميركية المتواجدة في قاعدة عين الأسد غربي الأنبار، مشيرة إلى أن إرسال قوات اجنبية إلى بلد لحماية قوات أجنبية أخرى تعد سابقة هي الأولى من نوعها.

mm

أوضاع مزرية يعيشها أهالي مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، نتيجة انعدام الخدمات لاسيما على مستوى القطاع الصحي ، فبعد أن دمرت العمليات العسكرية التي شنتها القوات المشتركة والتحالف الدولي مدينة الموصل وضواحيها ، تعاني مستشفيات المدينة من زخم كبير ، بسبب الدمار الذي حصل بأغلب المستشفيات والمراكز الطبية ، حيث يشكو المرضى من تردي الرعاية الطبية ونقص العلاجات ما يهدد صحة أبناء المدينة.

وقال مدير مستشفى ابن الاثير للاطفال “نشوان أحمد” في تصريح صحفي إن “750 طفلا مصابا في نينوى بمرض (ثلاسيميا الدم) يراجع المستشفى بواقع 50 طفلا باليوم ، مضيفا أن الاطفال يحتاجون إلى تبديل دم بشكل دوري وعلاجات ، وهذه الامور غير متوفرة بشكل كامل من بينها المقاعد وأكياس الدم والكثير من العلاجات والمستلزمات الطبية يفتقد إليها المستشفى”.

هذا وأفادت مصادر محلية أن “كوادر طبية في مراكز الموصل الصحية أكدت أن أغلب المراكز والمستشفيات تعاني من زخم كبير في ظل النقص الحاد بالمستلزمات الاساسية والعلاجات وغياب المساعدات ودعم الحكومة والمنظمات الحقوقية”.

iraq mosul Displaced iraqis flee their homes 1tfs4suiu1wur9z4ot11atoy083brzg2bxhoryzjjfqk

ادت الكثير من العائلات النازحة إلى مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، فوجدت الأوضاع فيها أسوء من المخيمات ، نتيجة انعدام الخدمات والإهمال الحكومي في إعادة تأهيل البنى التحتية في المدينة ، فالواقع الخدمي والمعيشي في المناطق التي شهدت عمليات عسكرية في مدينة الموصل شهد انهيارا كبيرا ، وأجبر نحو 500 عائلة من محافظة نينوى لمغادرة منازلها إلى مخيمات النزوح والمناطق الأخرى خلال الأسابيع الماضية ، بسبب عدم وجود الماء والكهرباء والطرق والمراكز الصحية والتعليمية وغيرها من الخدمات اللازمة لديمومة الحياة.

وقالت مصادر مطلعة  إن “انعدام الخدمات وتوقف الحياة في العديد من مناطق مدينة الموصل ، أدى إلى مغادرة نحو 500 عائلة من محافظة نينوى إلى مخيمات النزوح والمناطق الأخرى خلال الأسابيع الماضية”.

وأضافت المصادر أن “استمرار الهجرة من مدينة الموصل وباقي مناطق محافظة نينوى ، ينذر بوقوع خطر على الحياة في أهم المدن العراقية وقد يهدد بعدم عودة الحياة إليها بسهولة”.

College 333 1tfswn97cf32pbfqrs5padwlgxxx4cj7yay6asdxgxos

أعلنت نقابة عمال كردستان ، الإثنين ، عن إصابة 10 عمال في محافظة دهوك جراء إنهيار مبنى قيد الإنشاء ، فيما طالبت بالحفاظ على أرواح وحقوق العمال.

وقالت النقابة في بيان إنه “أصيب ١٠ عمال بجروح جراء انهيار مبنى قيد الإنشاء ، مبينة أنه تم نقل جميع المصابين إلى المستشفى”.

وطالبت النقابة في بيانها بـ “توفير شروط السلامة في مواقع العمل ، داعية إلى ضمان حقوق العمال”.

يشار إلى أن مدن اقليم كردستان ، شهدت خلال الفترة الماضية ، حوادث انهيار مباني قيد الإنشاء أسفرت عن مصرع وإصابة العديد من عمال البناء.

 العراق الفقر في العراق 2015 1td67qdxw9tghfxzh4jyodx7ik64k0g7oj1o0zkpugdw

ارتفاع معدلات الفقر والبطالة في العراق نتيجة طبيعة ، في ظل استشراء الفساد في كل مؤسسات الدولة ، واستمرار عمليات سرقة ونهب المال العام من قبل المسؤولين ، من دون محاسبة ، وفي هذا السياق ، تعاني آلاف العائلات في المحافظات الجنوبية من الفقر وانعدام فرص العمل ، حيث تكشف تقارير صحفية وحقوقية عن ارتفاع معدلات الجريمة والانتحار وغيرها من المآسي ، التي تعتبر جميعها من تداعيات الفقر وصعوبة العيش.

وقالت مصادر محلية إن “أعداد هائلة من عائلات المحافظات الجنوبية تعاني أشد المعاناة من الفقر والبطالة ، في ظل عجز الحكومة عن تقديم الدعم لهم أو توفير فرص عمل مناسبة”.

وأضافت المصادر أن “ناشطين نشروا على مواقع التواصل الاجتماعي مشاهد لنماذج من هذه العائلات ترسم معاناتهم وصعوبة عيشهم ، أبرزها كانت في البصرة وذي قار وكانت هذه المشاهد بعضها متمثلة بأطفال يعملون يوميا لنبش النفايات للحصول على بقايا الطعام والفواكه الفاسدة لسد رمق جوع عائلاتهم”.

وتابعت المصادر أن “من بين النماذج التي نشرها الناشطون أيضا ، مشهد لرجل من مدينة الناصرية وهو يمزق ثيابه ، بعد ان عجز عن توفير  طعام لعائلته”.

وأشارت المصادر إلى أنه “بحسب تقارير لمنظمات دولية فإن 50% من الشعب العراقي يعاني من الفقر”.

 السراج 1tfm67912zpref6job7hntxxnao97s97a603tup90zjw

انتهاء العمليات العسكرية منذ اشهر في مدينة الموصل واطرافها بمحافظة نينوى ، لم يكن بشارة خير لعودة سكان المدينة الى منازلهم التي دمرت بفعل القصف العشوائي والمعارك التي دارت بجانبها ، ورغم مرور الاشهر والايام الا ان غياب الامن والخدمات هو السائد في معظم احياء المدينة بجانبيها الايمن والايسر مما اثار الخوف والتوجس لدى سكان الموصل ومنعهم من العودة لديارهم ، حيث كشفت عضو تحالف القوى العراقية عن محافظة نينوى ” فرح السراج ” ، اليوم الاحد ، ان اجراء الانتخابات في هذه الاجواء التي تشهدها الموصل غير صحيح، مبينة ان (1%) من أهالي نينوى حصلوا على بطاقة الناخب ، لان العائدين الى مناطقهم لم يتجاوز الـ 20 % ، بحسب قولها .

وقالت “السراج” في حديث صحفي إن ” اجراء الانتخابات في هذه الاجواء غير صحيح وخصوصا في نينوى، مبينة ان هناك (1%) من بطاقة الناخبين موزعة على اهالي الموصل من عدد الناخبين الذين يصلون الى المليونين “.

واضافت في تصريحها ان ” هناك شكوك على ان مفوضية الانتخابات لديها القدرة بأن تعوض كل الناخبين ببطاقات الانتخاب، لافتة الى ان التعاقد مع شركات بطاقات الناخب وتجهيزها بحاجة الى وقت كبير لتغطية كل ناخبي الموصل “.

واوضحت في تصريحها ان” رئيس الوزراء “حيدر العبادي” وضع على نفسه مجموعة من الشروط وأرسلها بكتاب رسمي الى مجلس النواب ومنها اعادة النازحين، وبحسب احصائية الهجرة والمهجرين فأن العائدين الى ديارهم (20%) فقط من العدد الكلي، اضافة الى اعادة الاستقرار وهناك (65%) من الساحل الايمن تم تهديمه بشكل كامل “.

وأشارت “السراج” الى ان ” العبادي اكد على ضرورة سحب السلاح من المليشيات ووضعه بيد الدولة قبل الانتخابات، ولاتزال المليشيات لديها الاسلحة وتقوم بالانتقام من المدنيين “بحسب قولها .

يذكر ان مدينة الموصل بجانبيها الايمن والايسر ، اضافة الى اطرافها ومدن واقضية اخرى في محافظة نينوى تعرضت لاقتحام من قبل القوات المشتركة وميليشيا الحشد الشعبي وباسناد مباشر من قبل الطيران الحربي العسكري والتابع لقوات التحالف الدولي ، ما خلف دمارا كبيرا في المدينة وصل الى اكثر من 80% ، بحسب اعترافات اعضاء مجلس محافظة نينوى .

122016114487630075838

أكد خبير اقتصادي عزم الحكومة الاتحادية الاقتراض لسد عجز موازنة عام 2018، متوقعا ارتفاع حجم الديون المترتبة على العراق من 119 الى اكثر من 130 مليار دولار خلال العام الجاري.

وقال الخبير الاقتصادي عبد الحسن الشمري في تصريح صحفي:" ان  موازنة عام 2018 ،  اغفلت الجانب الاستثماري وبناء العراق ، وتضمنت فقرات لكيفية سد العجز المالي من خلال الاقتراض الداخلي والخارجي ، وهذا بحد ذاته سيثقل كاهل المواطن العراقي ".

واضاف الشمري  :" ان الموازنة  تضمنت اقتراض العراق من 21 جهة بين دول وبنوك عالمية ومحلية ، مما سيؤدي الى ارتفاع حجم الديون المترتبة على العراق من 119 الى اكثر من 130 مليار دولار ، منها 45 مليار دولار المديونية الداخلية، ما يعني ان كل فرد عراقي وكل طفل يولد حديثا سيكون مديونا بـ  3500 دولار، وهذا تكبيل للمواطن العراقي في الحاضر والمستقبل ".

الصفحة 1 من 184