تذكير هام

 

استذكار .. مهم..

الأمين العام لائتلاف القوى السنية العراقية يحذر قبل أشهر من الخطر الصفوي

كان الشيخ وضاح الصديد قد التقى فضيلة الشيخ عبدالله التركي قبل أشهر في مكتبه.. وقد نبه الشيخ الصديد في ذلك اللقاء الى ضرورة تكاتف الجهود والعمل على التحذير من الخطر الصفوي القادم.

وذكر حينها للشيخ التركي ان من الضرورة الوقوف مع أهل السنة في العراق على اختلاف انتماءاتهم العشائرية والقبلية. ولا يعني هذا بأي حال من الاحوال ان يتخذ من العشائر الشيعية عدوا لهم.

ان ما حذر منه الشيخ وضاح الصديد الأمين العام لائتلاف القوى السنية العراقية قد ثبتت صحته وخصوصا في هذه الأيام التي يمر بها بلدنا العراق الحبيب من تكالب الاعداء عليه لا سيما القادمين من ايران الشر.

وننقل هنا هذا الخبر (للتذكير لا أكثر) الذي نشرته صحيفة الجزيرة :

 

د. التركي يستقبل الأمين العام لائتلاف القوى السنية العراقية

 

 د. التركي أثناء  استقباله الشيخ الصديد

د. التركي أثناء استقباله الشيخ الصديد

الخميس 30 يونيو 2016

«الجزيرة» - المحليات:

استقبل معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي الدكتور عبدالله بن عبدالمحسن التركي في مكتبه بمكة المكرمة أمس، الأمين العام لائتلاف القوى السنية العراقية الشيخ وضاح مالك الصديد.

وجرى خلال الاستقبال مناقشة الوضع الإنساني في العراق وبحث أوجه التعاون بين الرابطة والأمانة العامة لائتلاف القوى السنية العراقية.

من جهته أشاد أمين عام الائتلاف، بجهود رابطة العالم الإسلامي في جمع كلمة المسلمين بوصفها الجهة الممثلة لهم، وحرصها في كل المؤتمرات التي تعقدها على توضيح موقف الإسلام والمسلمين من ظاهرة العنف والتطرف التي أصابت العالم الإسلامي.

وأعرب عن شكره وامتنانه لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيده الله - على جهودها الرامية لوحدة العراق والوقوف إلى جانب الشعب العراقي ضد ما يحاك ضده من مؤامرات طائفية تدعو إلى زعزعة أمنه واستقراره.

  • قراءة 373 مرات
الدخول للتعليق